وقال شوقي:

آفةُ النصحِ أن يكون لجاجًا

وأذى النُّصحِ أن يكون جِهارا ​

وقال أيضًا:

لكَ نُصْحي وما عليكَ جِدالي

آفةُ النصحِ أن يكون جِدالا