من فارق الدليل ضلَّ عن سواء السبيل