الجمعية الإسلامية في فيكتوريا "أي إس في":
وتتخذ هذه الجمعية مسجد عمر بن الخطاب في منطقة بيرستون شمال مدينة ميلبورن مقرًا لها، وترتبط أنشطة المسجد بمركز إسنا الإسلامي، وتعتبر "أي إس في" مركز الدعوة الرئيس لمدينة ميلبورن، والذي يستهدف المسلمين العرب، ويتمتع المسجد بموقع متوسط في المناطق التي يسكنها المسلمون في المدينة، ويغلب عليه المنهج السلفي، ويتمتع بشعبية طيبة من الجالية الإسلامية على اختلاف عروقها، فقد عقد في هذه الجمعية العديد من المؤتمرات والمحاضرات بالتعاون مع وزارة الشئون الإسلامية والجامعات الإسلامية، ويغلب على المجلس والمسجد الإدارة اللبنانية ذات العقيدة السليمة، والحماس المنضبط في نشر الدعوة.